fbpx

ماهى العوامل التى تؤدى الى احداث تغيرات فى البيئة

ماهى العوامل التى تؤدى الى احداث تغيرات فى البيئة

التغيير البيئي (بالإنجليزية: Environmental change)‏

هو تغيير أو اضطراب يحدثُ في البيئة غالبًا بسبب التأثيرات البشرية والعمليات البيئية الطبيعية. يمكن أن تشمل التغيرات البيئية عددًا كبيرًا من الأشياء، بما في ذلك الكوارث الطبيعية أو التدخلات البشرية أو التفاعل مع الحيوانات. ويجدر بالذكر بأن التغير البيئي لا يشمل التغييرات الجسدية فقط، ولكن يمكن أن يكون أشياء أخرى مثل غزو الأنواع الغازية

ماهى العوامل التى تؤدى الى احداث تغيرات فى البيئة

بشكل عام وعلى المستوى العالمي ، هناك خمسة دوافع غير مباشرة للتغيرات في النظم البيئية وخدماتها:

  • التغير السكاني
  • والتغير في النشاط الاقتصادي 
  • والعوامل الاجتماعية السياسية 
  • والعوامل الثقافية 
  • والتغير التكنولوجي

مجتمعة تؤثر هذه العوامل على مستوى إنتاج واستهلاك خدمات النظام البيئي واستدامة الإنتاج.

يؤدي كل من النمو الاقتصادي والنمو السكاني إلى زيادة استهلاك خدمات النظام البيئي ، على الرغم من أن الآثار البيئية الضارة لأي مستوى معين من الاستهلاك تعتمد على كفاءة التقنيات المستخدمة في إنتاج الخدمة.

تتفاعل هذه العوامل بطرق معقدة في مواقع مختلفة لتغيير الضغوط على النظم البيئية واستخدامات خدمات النظام البيئي.

دائمًا ما تكون القوى الدافعة متعددة وتفاعلية ، لذا نادرًا ما توجد صلة بين شخص وآخر بين قوى دافعة معينة وتغيرات معينة في النظم البيئية.

ومع ذلك ، تؤدي التغييرات في أي من هذه الدوافع غير المباشرة بشكل عام إلى تغييرات في النظم البيئية.

يتم تقريبًا تقريبًا الربط بين العلاقة السببية بعوامل أخرى ، مما يعقد بيانات السببية أو محاولات تحديد التناسب بين مختلف المساهمين في التغييرات.

أسباب التغير البيئي

الأفعال البشرية التي تنتج التغير البيئي

تؤدي مجموعة متنوعة من استخدامات وأنشطة الأراضي البشرية إلى تغير بيئي.

الامثله تشمل

الزراعة والحراجة والصيد والتعدين والتحضر والصناعة والسياحة والترفيه.

كل هذه تتضمن الأنشطة إجراءات محددة تؤدي إلى حدوث تغييرات في المصدر والحوض والخدمة

الوظائف الروحية لبيئة الأرض. تتضمن بعض هذه الإجراءات المحددة ما يلي:

  • إزالة الغطاء النباتي
  • توجيه الجداول
  • تصريف الأراضي الرطبة
  • الري
  • تطبيق الأسمدة والمبيدات الحشرية
  • حرث الأرض بأسطح صلبة
  • البناء على الكثبان الرملية
  • استخلاص المياه الجوفية
  • زراعة الغابات الغريبة
  • استخدام المركبات على الطرق الوعرة.

العمليات البيوفيزيائية المعنية بالتغير البيئي

العمليات البيوفيزيائية هي تسلسل مترابط لعلاقات السبب والنتيجة. كنتيجة لالإجراءات البشرية المحددة الموضحة أعلاه ، تستجيب البيئة وفقًا لذلك. على سبيل المثال ، مثل

نتيجة لإزالة النباتات ، يمكن أن ينتج ارتفاع منسوب المياه الملوحة ، وبسبب

تطبيق الأسمدة ، يمكن أن يتسبب الجريان السطحي في المسطحات المائية في التخثث (أزهار الطحالب).

تشمل العمليات البيوفيزيائية الأخرى ما يلي:

  1. تحمض التربة
  2. تسريع تآكل التربة
  3. تآكل الشاطئ
  4. غزو الحشائش
  5. تأثير الاحتباس الحراري المعزز
  6. تأثير جزيرة الحرارة
  7. تغير المناخ
  8. انخفاض التنوع البيولوجي..
أسباب تغير المناخ وماهى العوامل التى تؤدى الى احداث تغيرات فى البيئة

النشاط البشري هو السبب الرئيسي لتغير المناخ.

  • حرق الوقود الأحفوري – يحتوي الوقود الأحفوري مثل النفط والغاز والفحم على ثاني أكسيد الكربون الذي تم “حبسه” في الأرض منذ آلاف السنين. عندما نخرجها من الأرض ونحرقها ، نطلق ثاني أكسيد الكربون المخزن في الهواء.
  • إزالة الغابات – إزالة الغابات وتخزين ثاني أكسيد الكربون من الجو. قطعها يعني أن ثاني أكسيد الكربون يتراكم بشكل أسرع لأنه لا توجد أشجار لامتصاصه. ليس ذلك فحسب ، فإن الأشجار تطلق الكربون الذي تخزنه عندما نحرقها.
  • الزراعة – إن زراعة المحاصيل وتربية الحيوانات تطلق العديد من أنواع غازات الدفيئة المختلفة في الهواء.
  • على سبيل المثال ، تنتج الحيوانات الميثان ، وهو أقوى 30 مرة من ثاني أكسيد الكربون كغاز دفيئة (الصوبة).
  • أكسيد النيتروز المستخدم للأسمدة أسوأ بعشر مرات وهو أقوى من ثاني أكسيد الكربون بحوالي 300 مرة!
  • الأسمنت – إنتاج الأسمنت هو مساهم آخر في تغير المناخ ، حيث يتسبب في 2٪ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بالكامل.

ماهى العوامل التى تؤدى الى احداث تغيرات فى البيئة

أولاً : بمواد صلبة معلقة : كالدخان ، وعوادم السارات ، والأتربة ، وحبوب اللقاح ، وغبار القطن ، وأتربة الاسمنت ، وأتربة المبيدات الحشرية .

ثانياً : بمواد غازية أو أبخرة سامة وخانقة مثل الكلور ، أول أكسيد الكربون ، أكسيد النتروجين ، ثاني أكسيد الكبريت ، الأوزون .

ثالثاً : بالبكتيريا والجراثيم، والعفن الناتج من تحلل النباتات والحيوانات الميتة والنفايات الادمية .

رابعاً : بالإشعاعات الذرية الطبيعية والصناعية:.

اظهر هذا التلوث مع بداية استخدام الذرة في مجالات الحياة المختلفة ، وخاصة في المجالين : العسكري والصناعي ،

ولعلنا جميعا ما زلنا نذكر الضجة الهائلة التي حدثت بسبب الفقاعة الشهيرة في أحد المفاعلات الذرية بولاية ( بنسلفانيا ) بالولايات المتحدة الامريكية ،

وما حادث انفجار القنبلتين الذريتين على ( ناجازاكي وهيروشيما ) إبان الحرب العالمية الثانية ببعيد ، فما تزال أثار التلوث قائمة إلى اليوم ،

ومازالت صورة المشوهين والمصابين عالقة بالأذهان ، وكائنة بالابدان ، وقد ظهرت بعد ذلك أنواع وأنواع من الملوثات فمثلاً عنصر الاسترنشيوم 90 الذي ينتج عن الانفجارات النووية يتواجد في كل مكان تقريباً ،

وتتزايد كميته مع الازدياد في إجراء التجارب النووية ، وهو يتساقط على الأشجار والمراعي ، فينتقل إلى الأغنام والماشية ومنها إلى الانسان وهو يؤثر في إنتاجية اللبن من الأبقار والمواشي ، ويتلف العظام ،

ويسبب العديد من الأمراض وخطورة التفجيرات النووية تكمن في الغبار الذري الذي ينبعث من مواقع التفجير الذري حيث يتساقط بفعل الجاذبية الأرضية ، أو بواسطة الأمطار فيلوث كل شئ ، ويتلف كل شئ .

خامسا: التلوث الألكتروني :

وهو أحدث صيحة في مجال التلوث ، وهو ينتج عن المجالات التي تنتج حول الأجهزة الالكترونية إبتداء من الجرس الكهربي والمذياع والتليفزيون ،

وانتهاء إلى الأقمار الصناعية ، حيث يحفل الفضاء حولنا بالموجات الراديوية والموجات الكهرومغناطيسية وغيرها ،

وهذه المجالات تؤثر على الخلايا العصبية للمخ البشري ، وربما كانت مصدراً لبعض حالات عدم الاتزان ، حالات الصداع المزمن الذي تفشل الوسائل الطبية الاكلينيكية في تشخيصه ،

ولعل التغييرات التي تحدث في المناخ هذه الايام ، حيث نرى أياما شديدة الحرارة في الشتاء ، وأياما شديدة البرودة في الصيف ،

لعل ذلك كله مرده إلى التلوث الإلكتروني في الهواء حولنا ، وخاصة بعد انتشار آلاف الأقمار الصناعية حول الأرض.

بحث عن الزيادة السكانية والامن الغذائي

فوائد الماء للحفاظ على صحة الانسان

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.